القلب ذو الإيقاع

دون صورة طالب جامعي
ميري الكزير
عضو منذ ٢٩ يوليو، ٢٠١٨
  • 1 المشاركة

يتراءى لقلبي أنه يطفو على موجةً هادئة بين موجات صاخبة يطفو قلبي على هدوء ضربات الموجة الأخيرة

مع كل نبضة يبتعد عن حبيبات رمال الشاطئ

مع كل نبضة تبعده وتعلوه يلمع بانعكاس نجوم السماء عليه ..شيئا فشيئا ليصبح كالسماء بصفائها وهدوئها

يتراءى لقلبي حلماً بان النبض أقوى وبأن صوت النبض أعلى وأصدر ذاك الصدى وتلون بذلك الأحمر القاني

في ذلك الحين القلب يحلم والنجوم تلمع والدم يتدفق

يبقى صاحبهُ منتظراً ...يبقى صاحبهُ مفعماً أملاً

مؤمناً بفرحةِ قلبه الحالم المستلقي على أمواج شاطئ الأحلام..في ليالي الخيال

تارة يتراءى لقلبي أملاً يشبه لمعان نجوم السماء الحالكة وتارة يتراءى لقلبي أن حلماً جميلاً بعيد المدى

يا ليت يدرك صاحبه أن الحبّ فاض عن الدم في القلب

وأن ليالي البعد فاضت عن عدد دقات القلب

وأنه كلما زادت دقاته زاد العشق وزاد الشوق

وأخيرا يبقى القلب ذو الإيقاع والقوة والشوق ليرتجف أمام لقاء عينيك ...






comments powered by Disqus