لما لا

تم نشرها
Ara Alhasan

عضو منذ ٢٨ يوليو، ٢٠١٨
  • 1 المشاركة

(حظي التعيس ) العبارة الأكثر شهرة عند شبابنا اليوم، فقد اعتدنا على إلقاء اللوم على حظنا في أي مشكلة من مشاكلنا و أن نقطع أملنا حتى من دون أن نحاول. هذا نتيجة عدم إيماننا بقدرتنا وهذه أكبر مشكلة لدينا. دائماً ما نقف خلف الباب و ننظر خارجاً ولا نحاول الخروج، لماذا؟؟؟

لماذا نقيم تفكيرنا بكتب ندرس أسألتها وأجوبتها ؟لماذا لانرى أبعد منها؟؟

لماذا دائماً نعتقد أن الطبيب أكثر ذكاءً من المعلم والدكتور أفضل من الأستاذ وأن الأستاذ أفضل من العامل ؟ بالنهاية نحن بحاجة الطبيب والمعلم والدكتور والعامل .

لماذا لا نعطي أنفسنا فرصة للمحاولة الكثير من شبابنا اليوم لا يقدم على وظائف بحجة انه لا ينجح في المقابلة أو بحجة أنها "واسطة" والكثير الكثير ضيع فرص في حياته لأنه قال (حظي التعيس).

لماذا لا نحاول تغيير فكرنا اليوم وآمنّا بأنفسنا وسمحنا لنفسنا بالمحاولة مرة ومرتين وخمسة فلنتحرر ونكسر هذه القيود ولننهض، فلا نجاح بلا فشل ، لماذا لا نستبدل كلمة (حظي التعيس) ب (لما لا)؟؟؟

لماذا لا نبدأ بالمخاطرة قليلاً والتقدم للأمام والتجربة؟؟

ضع هدفك أمامك دائماً وأسعى إليه واسأل نفسك: هل وصلت؟؟هل هناك ما لم أفعله بعد؟؟

خذ دائماً المخاطرة لكي لاتندم وترى أحلامك تذهب لشخص آخر ..

نحن الجيل الصاعد، نحن من يعتمد علينا لنكون مثالاً للأجيال القادمة ..

لماذا لا ننظر خطوة للأمام ونؤمن بأنفسنا ونعطي فرصة للنجاح و صدقني ستنجح ..لأننا كلنا لدينا طبيب بداخلنا ولكن بطريقتنا المختلفة.






comments powered by Disqus