حقوق الانسان

10 طرق نمنح بها الأمل للشباب بأن تكون 2022 أفضل

مع انتهاء عام 2021، نستعيد بعض الأفعال الملهمة جداً التي قادها وشارك فيها الشباب. تابعوا طوال [الأسبوع] إذ نحن نسلط الضوء على 10 (من بين العديد) من الطرق التي منحنا بها الشباب الأمل في أن يكون عام 2022 أفضل.  

الصورة
Climate activists

عبر جميع أنحاء العالم، يشارك الشباب في العمل المناخي العاجل اللازم لحماية الكوكب. قام نشطاء المناخ وخبراء اليونيسف بالتعاون معاً لإنشاء سلسلة من الإرشادات على لمساعدة المزيد من الشباب على المشاركة في عام 2022. 

ومع الذكرى السنوية العاشرة لـ @ureportglobal، احتفلنا بعقد من استمرار إثبات الشباب أن أصواتهم مهمة ولا بد من إشراكهم في عمليات صنع القرار بشأن القضايا الهامة لهم. 

الصورة
GIF about mental health

التزم الشباب بالمساعدة في كسر وصمة العار حول الصحة العقلية، وشمل ذلك المساعدة في تطوير سلسلة من موارد الصحة العقلية على للمساعدة في فتح المحادثات مع الأصدقاء والعائلة. 

 

ما الذي يشغل بالك؟ ساعد في التخلص من وصمة العار المحيطة بالصحة العقلية

خلال جائحة كوفيد-19 الحالية، اتحد الشباب لمحاربة تحد آخر: المعلومات المضللة. ولمعالجة هذه العقبة، طور الشباب روبوت دردشة وشاركوا فيه على @ureportglobal للمساعدة في بناء الثقة في اللقاحات في مجتمعاتهم المحلية. 

الصورة
Girls holding a sign about food systems

عرف الشباب أهمية تناول الطعام الصحي واستخدموا منصة @ureportglobal لتبادل وجهات النظر حول الاستدامة وإمكانية الوصول، بالإضافة إلى اقتراحات للمستقبل (لعام 2022). 

الصورة
Boy reading a book.

ومن خلال @ureportglobal، يشارك الشباب أنه بغض النظر عن موطنهم الأصلي فلهم الحق في تنمية مواهبهم وتحقيق إمكاناتهم الكاملة. إليكم المزيد من قصص المثابرة والصبر في عام 2022. 

 

الصورة
GIF about equality

من الفيديو إلى الرسوم الرقمية، استعرض الشباب مواهبهم وإبداعهم ودافعوا عن حقوقهم، كله في آن معاً، من خلال ميدياثون الشباب. 

الصورة
Jessica Gnamien Youth Advocate

شهد اليوم العالمي للطفل لعام 2021 زيادة في عدد الشباب الذين أصبحوا مناصرين لقضايا الشباب وأعلوا أصواتهم حول القضايا التي تهم جيلهم — لكنهم كذلك يدعون البالغين إلى المساعدة في خلق مستقبل أفضل. هل ستنضم إليهم؟  

اليوم العالمي للطفل لعام 2021: انضم إلى الشباب الذين يناصرون حقوق الطفل.

الطبخ بروح التفاؤل مع المناصر المغربي الشيف عمر

 

الصورة
BTS at a UNICEF installation in the UN Headquarters in New York.

وقد ولدت حملة #أحب_نفسي التي قامت بها فرقة BTS واليونيسف نحو 5 ملايين تغريدة، ولكن النجاح الحقيقي كان مشاهدة الشباب يقودون في نشر حب الذات. استكشف قصص 3 شباب تحدّوا مخاوفهم واعتنقوا الحركة. 

الصورة
Young U-Reporters looking at a phone

شارك الشباب على كل المستويات في هذا العام، وانضم أكثر من 200,000 شاب وشابة إلى المشاورات لوضع خطة اليونيسف الاستراتيجية للفترة 2022–2025. إن بناء عالم أفضل للشباب يبدأ بالاستماع إلى ما يقوله الشباب.  

 

Topic