تنفس

Post
الصورة
 لوحة فنية بعنوان "تنفس" لـصاحبها "Mckayla Smitson"

قد تمشي خطوة وتقع أخرى، وقد تتبخر أحلامك على ناصية وطن لا يؤمن بك، وقد تبكي وحدتك وعجزك لليل طويل، وقد لا يستمع إليك أحد، وقد ينفذ صبرك فتلجأ إلى الشارع جاعلا صوتك صدى للملايين الأصوات التي تشبهك، حلما وأملا بواطن أكثر عدلا ونزاهة، وطنا لا يغلق بابه في وجه طموحك وقد لا تجد سماء تتسع لك وقد لا تشع النجوم الليلة، وقد لا ترى بابا تسير نحوه للنجاة من هذا الحزن واليأس الذي يخنقك نحو الفناء ولكن تنفس.

تنفس من أجل الحياة التي تسري في عروقك، تنفس من أجل أحلامك التي لن تموت رغم إصرارهم على قتل كل شيء جميل فيك، تنفس لأنك تستحق الأفضل، تنفس لأنك أقوى من كل كلمة سيئة قيلت عنك، تنفس لانك ستسير نحو طموحك على الرغم من قهر الوطن الذي قيدك كل هذه السنوات، تنفس لأن الحرب ستنتهي يوما وسيحل السلام بيننا كربيع أخضر، تنفس لأنك الأرض التي تعيش عليها، تنفس لأنك الوطن الذي يحدثونك عنه في نشرة الاخبار، تنفس لأنك أفسح أفقا من سياستهم العقيمة، تنفس فأنت لا حدود لك، تنفس فأنت الحياة.

بعد ثورة فتحت لي الباب لكتابة هذه المدونة دون قيد وبعد ثورة جعلت مني حرة في اختياري الطريق الذي أريد وبعد ثورة صرخنا فيها بصوت واحد ضد القهر والجوع والتمييز والفساد وبعد ثورة عانقت تمثال ابن خلدون في شارع صدحنا في بصوت موحد من أجل العدل الذي قال عنه صاحب الحكمة أنه أساس العمران وبعد أن مشينا خطوة خطوة كالبنيان المرصوص مطالبين بالشغل وحرية الإبداع، ها نحن اليوم يطلب منا أن نتوقف عن العيش، يطلب منا ألا نفكر وألا نكون ما نريده، أحرارا في بلد حر ولكننا سنتنفس.

وقد لا تعيش ما نعيشه اليوم هنا، وقد لا تتشابه طرق عيشنا ومشغلنا ولكنك تعيش مأساتك التي لا تقل بشاعة وضراوة عن تلك التي نعيشها هنا، فكل شاب عربي يعيش حياته بحثا عن مخرج من وضع فرض عليه بطريقة أو بأخرى. فكلنا اليوم نبحث عن مساحة لنبدع ولنحقق أحلامنا، ودولة تؤمن بقدرتنا على إعطاء الإضافة التي تحتاجها أوطاننا. فكل شابة وشاب عربي اليوم يبحث عن فسحة أمل، عن يد تساعده على الوقوف لا أن تدفعه نحو الأرض.

على الرغم من كل هذه العوائق والمشاكل، فإننا سنواصل السير نحو الحلم بأمل لا ينتهي وبخطوات ثابتة لن تتزعزع. وإن شعرتم يوما أصدقائي، بالوهن والتعب تذكر ذلك المقطع من أغنية عهد الأصدقاء والتي أرددها كلما شعرت بالضيق "حلمنا نهار، نهارنا عمل نملك الخيار وخيارنا الأمل وتهدينا الحياة اضواء في اخر النفق تدعونا كي ننسى ألما عشناه نستسلم لكن لا ما دمنا احيــــــــاء نـــــــرزق ما دام الامل طريقا فسنحيا."

 

مدونة